من يخلُف أبو مازن؟

رغم سنيّ عمره الثلاثة والثمانين، وضعف موقعه في الداخل الفلسطيني، والانتقادات المتصاعدة بشأنه، يبقى موقع الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن غير مهدد. ذلك أن رحيله يفتح نوعا من انعدام اليقين تخشاه كل الأطراف الفاعلة على المستويين الداخلي والخارجي. تكاثر الحديث عن خلافة الرئيس محمود عباس بعد القرار الأميركي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وما تبعه … متابعة القراءة من يخلُف أبو مازن؟